الرئيسية طب وصحة هذا سر ظهور علامات الشيخوخة.. وإليكم الحل

هذا سر ظهور علامات الشيخوخة.. وإليكم الحل

التيلومير هو جزء من الكروموزم وهو أحد الأسباب وراء ظهور الشيخوخة المبكرة سواء على الشباب أو من تجاوزوا مرحلة الشباب قليلاً، فكلما قصر عمره ظهرت أعراض الشيخوخة، وكلما طال عمره تأخر ظهور أعراض الشيخوخة التيلومير.

ويعتبر تآكل هذا الجزء وقصر عمره في الخلية سبباً رئيسياً من الأسباب التي تؤدي إلى موتها حيث تتوقف الخلية عن الانقسام واستكمال عملياتها الحيوية عندما يصل حجم وعمر التيلومير إلى حد لا تنقسم الخلية بعده.

لذا عملية الشيخوخة ترتبط مع قصر التيلومير، فهو الجزء المسؤول عن عمر الخلايا وهو موجود في الحمض النووي، والمعمرون الذين يعيشون طويلاً لديهم تيلومير أطول من المعتاد، ويقل عمر الخلايا بطريقة طردية مع قلة الحركة، بسبب قصر التيلومير، فهو يمنع فقدان الشفرات الوراثية خلال تكاثر الخلايا، وخلال مراحل النمو لتجديد ما يتلف منها.

ويعد تناول عنصر “الماغنيسيوم”، هو كلمة السر فهو ضروري لإنتاج الطاقة والحفاظ على الخلايا وسلامة الأنسجة، وبدونه لن تستطيع العضلات الانقباض، أو يتلقى المخ أي إشارات، كما أنه مهم لرفع المناعة وزيادة قلوية الدم، وله دور كبير في استطالة التيلومير والحفاظ على طول واستقرار الكروموزومات، ومن ثم تجديد الخلايا والحفاظ على النضارة، والحيوية، والشباب الدائم.

من الجدير بالذكر أن “الماغنيسيوم” يتواجد في السبانخ والمكسرات والبقول والتين والشوكولاتة والموز والكزبرة والخرشوف والبيض والبقدونس والخيار والبطاطس، ويؤدي 300 وظيفة في الجسم، ويلعب دوراً حيوياً في الكثير من التفاعلات والعمليات الحيوية، كما يعمل على استقرار مستوى السكر في الدم، وإفراز هرمون الإنسولين،

ويؤدي نقص الماغنيسيوم، كما بيّن الدكتور بدران، إلى زيادة الالتهابات نتيجة الإجهاد التأكسدي، وإجهاد الجهاز المناعي ويسبب زيادة “كيمياء الغضب” التي تفتك بالمناعة، ويسبب الربو الشعبي، وقلة التركيز، وجميع المشاكل التي تظهر في التوحد، واضطرابات النوم، وتسمم الحمل، والقلق، والنسيان، والتعب، وفقدان الشهية.

اجلب المزيد
اجلب المزيد في طب وصحة