الرئيسية الأخبار البعثة الأممية تعرب عن استيائها من بيع المهاجرين في ليبيا

البعثة الأممية تعرب عن استيائها من بيع المهاجرين في ليبيا

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن إستيائها واشمئزازها إزاء التقرير المصور والذي تم تداوله مؤخراً والذي يظهر بيع المهاجرين الأفارقة كـ “كسلع” في البلاد.
وقالت البعثة الأممية في بيان أصدرته اليوم الاربعاء، أنها تتابع هذه المسألة بإهتمام بالغ مع السلطات الليبية بهدف إيجاد آلية رصد شفافة تحمي المهاجرين من الانتهاكات المروعة لحقوق الإنسان، لافتة إلى إن هذه اللقطات الجديدة، إذا ما تم التأكد منها، تضاعف الفظائع التي تفوق التصور واللاإنسانية التي يعاني منها المهاجرون في ليبيا، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر الاتجار بالبشر والسخرة والقتل غير المشروع والاعتداء الجنسي على الرجال والنساء والأطفال والاحتجاز التعسفي، وجميعها ترتكب في ظل نظام غير خاضع للمساءلة أو الإجراءات القانونية الواجبة، وقد قامت منظمة الأمم المتحدة الدولية للهجرة في الآونة الأخيرة أيضاً بتنبيه المجتمع الدولي إلى الحالات التي يتم فيها بيع المهاجرين بين عصابات الاتجار بالبشر.
وقال المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة، “لا يمكننا أن نقف موقف المتفرج على العبودية الحديثة والاغتصاب والسخرة والقتل،” مضيفاً أنه “يتوجب على الحكومة الليبية أن تتصدى بشكل شامل لهذه الأعمال التي تثير سخط الضمير الإنساني. ولا يمكن للمجتمع الدولي أن يواصل غض الطرف إذ إن هذا الوضع المأساوي أصلاً قد أصبح كارثياً”.
وأكدت البعثة الأممية، أنها ستواصل العمل مع السلطات الليبية للدعوة إلى ضمان سلامة المهاجرين وحمايتهم فضلاً عن إيصال المساعدات الإنسانية والعودة الطوعية للمهاجرين إلى ديارهم وتوفير الدعم للمجتمعات المحلية التي تمر بها طرق الهجرة.

اجلب المزيد
اجلب المزيد في الأخبار